عروض بنده

21/07/2017

خمسات والربح من الانترنت 1000 خدمة مباعة وتقييم 100%

تعلم الربح من الانترنت
Share Button

 

بفضل الله وتوفيقه تجاوزت مبيعاتي الألف خدمة مباعة على خمسات فقط ، بخلاف أعمالي الأخرى.

واردت ان اشارك معكم فرحتي لعلها تكون سبباً في تشجيع أحدكم ومواصلته السعي لتحقيق النجاح على خمسات خاصة وفي مجال العمل أون لاين بصفة عامة .

 

معكم عبدالوهاب إسماعيل ، 28 سنة ، مصري

تخرجت من كلية الحقوق عام 2008 وعملت محامياً لفترة ثلاث سنوات ثم معاوناً قضائياَ في محكمة حتى هذا التاريخ ، ورغم أن مجال دراستي بعيد كلياً عن مجال العمل أون لاين ، الا انني راودني كثيراً شعور بضرورة العمل على الانترنت وتحقيق النجاح في هذا المجال ، ظللت احاول لسنوات واجرب كثيراً مواقع يقال عنها انها صادقة وتعطيك ارباح من خلال عملك عليها ، ورغم أن معظم هذه المواقع صادق بالفعل ، ويحقق منه الكثير من الاشخاص ارباح كبيرة إلا انني لم انجح في تحقيق اي ربح حقيقي من اي موقع ، ولكني بعدما تعلمت واكتسبت قدراً من الخبرة لاحقاً اكتشفت السر الذي من خلاله يربح الأشخاص ولا أربح انا ، السر يكمن في كلمتين قالهم الاستاذ هاني حسين في كتابي اثرياء المستقبل والذي ألفته بمساعدة واحد وعشرون شخصاً في مرحلة لاحقة ، السر هو في كلمتين ، التركيز والاستمرار ، لكي تحقق النجاح في عملك على الانترنت اياً كان الموقع او الطريقة التي تتبعها لتحقيق الارباح عليك الإلترام بكلمتين هما التركيز ، والإستمرار . اي انك يجب ان تركز في هذه الطريقة لفترة من الزمن ولا تجرب غيرها ولا تتركها قبل ان تنجح فيها ، اقرأ عنها وتعلم كل خفاياها وبعدها استمر في العمل عليها ولا تتوقف حتى وإن لم ترى منها أي نتائج بل  أذهب لأبعد من ذلك وأدعوك أن تستمر فيها حتى وان كنت تخسر المال والوقت فيها ، فلا يوجد جهد ضائع وانما هي خبرات تتراكم فوق بعضها كي تكون أقوى وتحقق النجاح .

تعرفت على خمسات بالصدفة واشتركت فيه بالصدفة ، وحققت منه ارباح بالصدفة الا ان استمراري في العمل عليه والوصول الى هذه الدرجة لم يكون مطلقاً وليد صدفة ، بل توفيق من الله أولاً، اتبعته بعمل جاد وتفكير عميق ،

وكانت خمسات هي نقطة الإنطلاقة التي من خلالها وضعت أولى أقدامي على طريق الثراء من الأنترنت ،

بعدما عملت لفترة على خمسات كانت خدماتي في الاول ككل الخدمات الموجودة على الموقع في البداية ، فقد كانت خدمات زيادة متابعين ومعجبين وغيرها من تلك النوعية ، ولكن للأمانة رغم انني كنت أبيع هذه الخدمات واحصل على تقييم إيجابي الإ أنني ادركت أن بهذه الطريقة لا أبني بها عملاً حقيقياً على الإنترنت ، بل اربح لفترة وسيتوقف الأمر ، لذا قررت ايقاف كل هذه الخدمات والبدء في نوعية جديدة من الخدمات ، تحتوي على قيمة كبيرة وفي نفس الوقت لا تحتاج الى وقت في تسليمها ، كانت معادلة صعبة جداً ، ولأنني كان لدي فكرة غريبة وهي فكرة موقع جامعة المنح والتي أنشأته في مرحلة لاحقة ، قررت أن أبدأ في العمل لمدة كبيرة من أجل أخراج بحث مفيد يقدم معلومات شاملة في مجال من المجالات ، ثم بعد ذلك يمكنني أن أعرضه كخدمة على خمسات وغيرها من مواقع الخدمات وما أن تطلب مني الخدمة كل ما علي سيكون تسليم المشتري ملف الخدمة وأنتظر رأيه في الخدمة وما أن اتأكد من رضائه عن جودة الخدمة أقوم بتعليمها كمنتهية كي أحصل على تقييمه ، ومن هنا انطلقت .

وبعدها أنشأت موقع جامعة المنح ومن خلاله سأعرض منتجاتي ويوجود عدة أفكار أخرى فيه سأستطيع منها تحقيق النجاح والوصول به إلى القمة ان شاء الله في اسرع وقت ان شاء الله .

لم يقتصر عملي على الانترنت على خمسات ، بل توسعت اعمالي واصبحت اُدير عدد من اقسام التسويق الإلكتروني في عدة شركات تصميم وبرمجة مواقع أنترنت وأحصل على أجر جيد جداً عن كل موقع يتم تكليفي بالتسويق له من كل شركة أعمل بها .

والحمد لله ، زادت أرباحي  بشكل كبير وكونت رأس مال جيد سأنشئ به في المرحلة القادمة شركة تسويق إلكتروني خاصة بي .

لم يقتصر الأمر عند هذا الحد بل جائتني فكرة غريبة وهي أنه يجب علي أن أصل الى مبلغ 1000000

نعم مليون وليس مليون جنيه بل مليون دولار خلال أربعة سنوات ، أي قبل بداية عام 2018 ان شاء الله .

في البداية كنت أعتقد أن هذا التفكير تفكير غريب جداً وصعب المنال ،

ولكن بدأت أفكر فيه ليلاً ونهاراً ، وكان الأمر في بدايته مجرد هزار عقلي يدور بداخلي ، لكن من كثرة التفكير بدأت أشعر بأنني قادر على تحقيق هذا الهدف بفضل الله وعونه، بل تحول شعوري إلى يقين بقدرتي على الوصول إلى ما أريد أن شاء الله بتوفيقه وعونه .

قسمت الهدف الى سبع خطوات وقسمتها على فترات زمنية بحيث يأتي عام 2018 وأنا قد حققت ال 1000000دولار .

الخطوة الاولى : الوصول الى 30 دولار ليس أكثر بما يعادل بالمصري 150جنيه .

الخطوة الثانية : الوصول إلى 150 دولار أي ما يعادل بالمصري 1000 جنيه .

الخطوة الثالثة : الوصول إلى 1000 دولار أي ما يعادل سبعة الاف جنيه مصري.

الخطوة الرابعة : الوصول إلى 7000 دولار أي ما يعادل 50000 جنيه مصري

الخطوة الخامسة : الوصول الى 50000 دولار أي ما يعاجل 350000 جنيه مصري.

الخطوة السادسة : هي الوصول إلى 350000 دولار اي ما يساوي 2450000 جنيه مصري .

الخطوة السابعة والاخيرة :هي الوصول إلى 2450000 دولار أي مايعادل 17150000 جنيه مصري .

 

لو لاحظتم فقد أعتمدت في وضع الخطوات على تحويل المبلغ المتحقق في الخطوة الاولى الى ما يعادله بالدولار في الخطوة الثانية وهكذا،

للتوضيح اكثر في الخطوة الاولى 30 دولار قيمتهم 1000 جنيه ، اذن الخطوة الثانية 1000 دولار اي قيمتهم 7000 جنيه ، اذن الخطوة الثالثة ستكون 7000 دولار وهكذا .

 

لم يكن وضعي لهذه الخطوات اعتباطاً ، أو مجرد صدفة ولكنني كنت مقتنعاً تمام الإقتناع أن وصولي لخطوة ما من شأنه أن يكسبني خبرة وعلم تؤهلني لتجاوز الخطوة التالية .

 

كنت في البداية أرى أن تحقيق ثلاثون دولار أمر صعب جداً جداً ، لكني لم اتوقف وسعيت لتحقيقهم ،

بالفعل نجحت في تحقيق الخطوات الأربعة الأولى وبدأت في الخطوة الخامسة ، علماً بأن موعدها كان من المقرر ان يبدأ في بداية عام 2015 ، وطوال السنة ، وعام 2016 تحقيق الخطوة السادسة وعام 2017 تحقيق الخطوة الاخيرة ،

للعلم ما أن نجحت في تجاوز الأربع خطوات الأولى أرتفع سقف أهدافي ليصبح 2450000دولار وليس مليون دولار فقط .

 

لم أذكر هذه الامور لأستعرض عليكم قدراتي بل شاركتها كي تكون محفزة لكل من يحاول ان ينجح في هذا المجال ولم يحالفه التوفيق الى الان ، اوقلها له لا تتوقف ، ولا تتخلى عن هدفك .

 

كانت خمسات البداية ، وسأستمر في التطور والعمل على خمسات ، حتى وإن وصلت الى الخطوة السابعة ،

نصيحتي لكل شخص يريد أن ينجح في هذا المجال ، ابني عملاً حقيقياً على الانترنت تقدم من خلاله قيمة حقيقية فليست الأرباح هي الاساس وان استمر توافد الارباح إليك لفترة فسوف تتوقف ، أما إن بنيت عملاً حقيقياً وان كانت الأرباح قليلة منه في البداية إلا أنه مع الوقت سيتطور الأمر وتجد نفسك تمتلك أصولاً ضخمة تُدر عليك ارباحاً ضخمة .

ختاماً: هذا رابط حسابي علي خمسات ،

https://khamsat.com/user/foxrever

 

وهذا رابط كتابي اثرياء المستقبل على منصة أسناد .

https://asnadstore.com/p/b1ew

 

المصدر : جامعة المنح للتعليم الإلكتروني:

http://www.almnh.com/

بالتوفيق للجميع ،

عبدالوهاب إسماعيل ..

الكلمات الداله للمواضيع

Related Posts