عروض بنده

24/09/2017

كيف تتجاوز تحديات الحياة

تحديات الحياة تنمية بشرية

كيف تتجاوز تحديات الحياة

تحديات الحياة

أحيانآ كثيرة وأثناء سيرنا في تحقيق أحلامنا تواجهنا بعض العقبات والمشاكل، والملفت للنظر أنها تأتي معآ مجتمعة. فتقول في نفسك لماذا أنا؟ لماذا يحصل هذا لي؟ كل ما أريده أنا أكون ناجحآ في حياتي، متفوقآ في دراستي!! دعني أخبرك بأمر أن تعرفه مسبقآ، أنت لست الوحيد الذي يواجه هذه المشاكل ومشاكلك أقل من غيرك بكثير. لذلك تأكد أن الله لم يبتليك بهذه المشاكل إلا ليختبرك أو يقربك منه أكثر، لا تحزن فالله اختارك أنت لأنه يحبك وهذه فرصتك لتستغلها وتطور نفسك وتتقرب منه.

من الطبيعي جدآ أن تواجهك مشاكل كثيرة لكن المهم هو كيف تتعامل معها وتتجاوزها، هنا يكمن التحدي الحقيقي لأن أغلب الأشخاص الذين تواجههم هذه التحديات يستسلمون لها، ويتركون أحلامهم لغيرهم. رغم أنها أحلام رائعة لو حققوها لقدموا الخير الكثير لهم أولآ ولأمتهم ثانيآ.

لكن لنفترض أن المشكلة قد حصلت فماذا يجب أن نفعل؟ كيف نتصرف؟ كيف نجد الحلول؟ سأشارككم اليوم بأفكارستكون عونآ لكم في تحقيق أحلامكم.

عندما تواجهك أي مشكلة وقبل أن يصيبك أي شعور سلبي قل: الحمدلله ، الحمدلله وكن على ثقة أنها هدية لك من الله.

بعد ذلك قم بالتفكير بإيجابية وتاكد أن هذه المشكلة في داخلها فرصة عظيمة لك، وهذه المشكلة هدية من الله لتخرج أفكارك الإبداعية وتفجر الطاقات المخبئة داخلك فأنت قادر على عمل الكثير ولديك القدرة لتحقيق إنجازات عظيمة. بإختصار انظر للموضوع بكل إيجابية وحماس.

الآن اكتب المشكلة على ورقة، نعم اكتبها، وأكتب رأيك لماذا حصلت هذه المشكلة؟ هل هي تقصير منك؟ ظلم من أحد الأشخاص؟ فلا يوجد مشكلة ليس له سبب. وكن صادقآ مع نفسك إن كنت أنت السبب فاكتب ذلك.

بعد أن قمت بكتابة المشكلة وأسبابها فكر بالحل، وكل فكرة تأتيك كانت صغيرة أم كبيرة اكتبها دون أن تقوم بتحليلها، دون أن تصدر عليها الأحكام بالنجاح أو الفشل.

بعد ذلك قم بترتيب الحلول التي كتبتها، ضع رقم واحد للحل الأول وفتش عن الطرق التي تساعدك على استخدام هذا الحل. وابدأ به فورآ دون تأجيل. لتصل الفكرة لكم بشكل أفضل سنأخذ مثال:

إذا كانت المشكلة أنك فُصلت عن عملك، إسأل نفسك أولآ لماذا فصلت؟ هل هو ظليم من صاحب العمل؟ أم تقصير منك؟ أم بسبب خطأ ارتكبته؟ ربما يكون السبب أنك لا تتقن عملك بشكل جيد.

الآن ابدأ بالتفكير بالحل ابدأ بحضور الدورات المتعلقة في مجالك، اقرأ في مجالك بشكل يومي ومكثف، استمع للبرامج الإذاعية المتخصصة بمجالك.. الخ

الآن حددنا المشكلة: الفصل من العمل.

حددنا السبب: غير متقن للعمل الذي أقوم به.

الحل: العمل على تطوير نفسي بكل الوسائل المتاحة دون كلل أو ملل

النتيجة: أنا جاهز لأعمل في مجالي وبراتب أكبر وبمهنية أعلى.

لو فكرت بسلبية لما كنت وصلت إلى هذه النتيجة… تحديات الحياة لابد منها لذلك فكر بإيجابية وتوكل الله وتذكر لولا انك فصلت عن عملك لما تعلمت أكثر وطورت نفسك

إذا كان لديك أي سؤال او تجربة لا تتردد بمشاركتنا.

جميع الحقوق محفوظة لجامعة المنح للتعليم الإلكتروني.

إشترك في قائمتنا البريدية








الكلمات الداله للمواضيع

Related Posts