26/05/2017

تلوث المياه

تلوث المياه
Share Button

تلوث المياه

 

للماء فوائد عديدة لا تعد ولا تحصى، فلا يوجد حياة بدون المياه، يمكن أن نلخص فوائده في الآية الكريمة، قال تعالى: "وَجَعَلْنَاْ مِنَ المَاْءِ كُلَّ شَيْءٍ حَيٍّ أَفَلاْ يُؤْمِنُوْنَ" (الأنبياء:30)، فالماء هو سر الحياة.

يتعرض الماء للتلوث بشكل دائم، مما يؤدي إلى تغيير في تركيب المياه، ينتج هذا بفعل المخلفات الصناعية والحيوانية التي ترمى في الماء وتصب في فروعه.

مصادر ملوثات المياه:

  • مياه المجاري: مياه ملوثة بالميكروبات والبكتيريا، تساهم بشكل فعال في تلوث المياه نتيجة انتقالها إلى البحيرات والأنهار فتؤدي إلى تلوث الماء بها.
  • المخلفات الصناعية: المخلفات الكيميائية الناتجة من المصانع تعد من أهم الملوثات للمياه، فتؤدي هذه الملوثات إلى تلوث الماء وذلك بفعل الدهون والأصباغ والكيماويات والنفط والأملاح السامة كأملاح الزرنيخ والزئبق.
  • المواد المشعة: وذلك عن طريق تسريبها من المحطات الذرية، فتؤدي إلى تلوث الماء وهي من أخطر الملوثات.
  • المخلفات البشرية: وهي الملوثات الناتجة من الاستعمال الخاطئ للماء من قبل الإنسان، مثل غسل الحيوانات في ماء النهر، وغسل الأواني، ورمي المخلفات في المياه مباشرة، كل هذا يؤدي إلى تلوث الماء.
  • المخصبات الزراعية: انتقال تلك المخصبات الزراعية عن طريق الصرف والسيول إلى المسطحات المائية يؤدي إلى تلوث المياه بها.
  • النفط: مع انتشار البواخر والسفن التي تنقل النفط، أصبح الماء معرض للتلوث نتيجة تسريب جزء من النفط إلى المياه، وهذا ضار جداً على الطبيعة لأنه يبقى عالقاً في الماء فيمنع الأكسجين من الذوبان في الماء وبالتالي عدم وصوله إلى الكائنات الحية التي تعيش في الماء، كل هذا يؤدي إلى الضرر للأسماك ومن ثم ضرر الإنسان المتناول هذه الأسماك وتعرضه للإصابة بالسرطان. ويمثل التلوث الناتج عن النفط نسبة 77% من تلوث المياه.
  • المبيدات الحشرية: تتسرب تلك المبيدات الحشرية مع الصرف إلى المصارف المائية فتؤدي إلى تلوث المياه، ومن ثم إلى قتل الكائنات الحية التي تعيش في البحار كالأسماك وغيرها.
  • التلوث الطبيعي: حيث يصبح الماء غير صالح للاستخدام وذلك بسبب تواجد مواد عضوية أو غير عضوية ينتج عنه تغير في تركيب الماء، فتتغير طبيعته ودرجة الحرارة أو مثلاً زيادة نسبة الملوحة التي تنتج من تبخر المياه الموجودة في الأنهار، ويمكن أن يتغير لون المياه وذو رائحة كريهة نتيجة للمواد العالقة بالمياه.

الحد من تلوث المياه:

  • العمل على معالجة المياه الناتجة من الصرف الصحي، قبل وصولها إلى مصارف المياه أو إلى التربة.
  • القيام بدفن المواد الكيميائية والمشعة في أمكان بعيدة عن الماء كالصحاري مثلاً.
  • إعادة تصنيع وتدوير النفايات وعدم رميها في المياه.
  • التقليل من ملوثات الهواء لأنها تؤدي إلى تلوث الأمطار وتصبح ذات حموضة.