عروض بنده

20/07/2017

عادات اسلامية تحقق لك الثراء والنجاح المادي

عادات اسلامية تحقق لك الثراء والنجاح المادي
Share Button

عادات إسلامية تحقق لك الثراء والنجاح المادي

امتلأت ارفف المكتبات ودور النشر بكتب كثيرة عليها عناوين براقة لطرق وعادات الاغنياء الغربيين وكيف حققوا الثراء والادخار الفاحش واساليب التفكير الملهمة للثراء التي يتمتعوا بها مما دعتني ان ابحث وانقب في تراثنا المجيد عن وسائل اسلامية تحقق الغني الحقيقي المادي والمعنوي فليس الثراء والغني كلمة مرادفة للمال فحسب ولكن الغني غني النفس ايضا وهنا لن اقول كما يقول الكثيرون باننا نقول شعارات مضت عليها السنوات والعصور ولكني هنا سوف اوضح كيف ان مبادئنا الاسلامية هي اعظم واهم وسائل تؤدي الي السعادة والغني والثراء المادي والمعنوي والجزاء الحسن في الدنيا والاخرة وهنا سوف اوضحها في نقاط كالتالي :

1-اعمل بجد واخلاص واتقان

:فالدين الاسلامي دعانا الي العمل المستحق للاجر والثواب والمفضي الي النجاح والغني قال تعالي ( وَقُلِ اعْمَلُوا فَسَيَرَى اللَّهُ عَمَلَكُمْ وَرَسُولُهُ وَالْمُؤْمِنُونَ) . فاذ اخلصنا العمل لله كل في مهنته وعمله ، مراقبين للمولي عز وجل لأنتجنا افضل انتاج والكل يعلم بأن من قام بعمله وصنعته كما يجب استحق الثناء والشكر والشهرة مما يؤدي الي توسيع التجارة او الترقي بالعمل او استحقاق المكافأت هذا من ناحية والاخري البركة في رزقه كما وعدنا ربنا تبارك وتعالي كما قال (هل جزاء الاحسان الا الاحسان) فاذا احسنا العمل احسن الله الينا ولو بعد حين  وكذلك الاجر والمثوبة في اليوم الاخر لاتقان العمل واحسانه

 

2-الادخار وعدم الاسراف

الاسراف هو العدو الاول للثراء وتحقيق الاستقلال المالي ووفق المنهج الاسلامي امرنا الا نسرف في الضروريات كالاكل والشراب وان ناكل ثلث او نشرب ثلث وفق منهج رشيد وصحي واقتصادي فكيف بامور الترف والبذخ فيجب ان نقنن نفقاتنا ونحكمها بما يحقق لنا الكفاية المالية وندر جزءا من دخلنا لاستثماره بما يحقق الثراء والغني

3-استثمر اموالك ولا تكنزها

: كنز المال هي عادة حذرنا منها الاسلام حتي لا تاكلها الزكاة فالكنز لا يكون اذا اخرجنا الزكاة علي الاموال المكنوزة وكنز المال تعطيل لحركة الاموال وبالتالي عدم انتفاع الناس بها ولكن الاستثمار يحقق المصلحة الخاصة من انتفاع صاحب المال بناتج استثماره وكذلك عامة الناس من جلب المنافع والمصالح لهم . وهنا نبرز جانب من جوانب الاقتصاد الاسلامي وهو صيغ التمويل المختلفة التي يوفرها مبادئ الاقنصاد الاسلامي من المشاركة والمضاربة والاستصناع وغيرها من العقود والصيغ التي تعطي للمستثمر ابوابا مختلفة تراعي مصالح المستثمر وتعطي له فرص متعددة للتمويل قائمة علي العدالة في التوزيع فالقاعدة الاقتصادية الاسلامية (الخراج بالضمان )توفر اسمي صيغ العدالة في تحقيق التوافق والعدالة بين صاحب المال وصاحب العمل .

 

4-الحفاظ علي الوقت

فقد حذر الاسلام من التفريط والاسراف في الوقت لأن حياة الانسان عبارة عن لحظات اما ان يستغلها او يهدرها بشكل لا يحقق نفع لصاحبه فالوقت هو الكنز الحقيقي الذي يملكه الانسان ، إن احسن استغلاله قال رسول الله صلى الله عليه وسلم " نعمتان مغبون فيهما كثير من الناس: الصحة والفراغ ",فالفراغ لا يوجد في حياة المسلم حيث ان كل وقته موجه لتحصيل الخير سواء لآخرته او لدنياه وهذه الصفة التي يتميز بها الاثرياء وهي الحفاظ علي الوقت وعدم تضيع وقت العمل او اهداره .

5-صلاة الاستخارة والدعاء والاستغفار

هذه العبادات التي انعم الله عزوجل بها لعباده المسلمين فالدعاء هو العبادة وهو مفتاح الخير للعبد قال تعالي "وَإِذَا سَأَلَكَ عِبَادِي عَنِّي فَإِنِّي قَرِيبٌ أُجِيبُ دَعْوَةَ الدَّاعِ إِذَا دَعَانِ فَلْيَسْتَجِيبُواْ لِي وَلْيُؤْمِنُواْ بِي لَعَلَّهُمْ يَرْشُدُونَ" وفضائل الدعاء كثيرة وعظيمة كذلك امرنا الاسلام بالاستغفار بل وجعلها ربنا من مفاتيح الخير والبركة وتوسيع الرزق قال تعالي{ فَقُلْتُ اسْتَغْفِرُوا رَبَّكُمْ إِنَّهُ كَانَ غَفَّارًا (10) يُرْسِلِ السَّمَاءَ عَلَيْكُمْ مِدْرَارًا (11) وَيُمْدِدْكُمْ بِأَمْوَالٍ وَبَنِينَ وَيَجْعَلْ لَكُمْ جَنَّاتٍ وَيَجْعَلْ لَكُمْ أَنْهَارًا (12)} واكثر ما يميز المسلمين صلاة الاستخارة التي اوصانا بها رسولنا محمد صلي الله عليه وسلم عند القدوم باي امر . 

6-الزكاة والصدقات

 قال تعالي "وَمَا أَنْفَقْتُمْ مِنْ شَيْءٍ فَهُوَ يُخْلِفُهُ وهو خير الرازقين" فقد امرنا الله بالزكاة تطهيرا للمال وتنمية له وكذلك الصدقات ووعدنا الله بالاجر العظيم والإخلاف والبركة في الرزق بل وتوسيع الرزق فقد قال صلى الله عليه وسلم : (ما نقص مال من صدقة بل تزده بل تزده) رواه مسلم والقصص في هذا الجانب كثيرة وعظيمة الفائدة لتاكيد مدي اهمية الصدقة في توسيع الرزق.

7-الشوري وسؤال اهل الاختصاص

 فقد امرنا الله بالشوري بل وصى  بها فسورة سميت بها لفضلها واهميتها في حياة المسلم وهنا يجب علي السلم التحري لاهل الفضل والاختصاص وطلب المعونة والاستشارة وجمع المعلومات عن كل امر جديد له فقد قال الله تعالي[ فَاسْأَلُوا أَهْلَ الذِّكْرِ إِنْ كُنْتُمْ لَا تَعْلَمُونَ} [النحل:43

8-الاخلاق الكريمة كما اقرها الاسلام

فقد جاء النبي محمد متمماً لمكارم الاخلاق واذا اتصف المسلم بالاخلاق الكريمة كالصدق والامانة والحياء والاخلاص وغيرها اوجبت الاحترام من الجميع وحب الناس وانتشار تجارته ومكانته وكسب ولاء الناس وانتمائهم له مما يحقق له الرفاهية والثراء الي جانب الاجر الكريم من الخالق سبحانه وتعالي .

وهذا غيض من فيض وسوف نحاول ان نقوم باكمال الموضوع ان قدر لنا البقاء ونسال الله ان يكتب لنا الاخلاص وان يجعلنا سببا لسعادة ونفع الناس .

 

الكلمات الداله للمواضيع

Related Posts