08/12/2016

اليوم العالمي للكتاب (الثالث والعشرين من إبريل)

اليوم العالمي للكتاب
Share Button

 

مناسبة عالمية تحتفل فيها اليونسكو بالكتاب كقيمة تصنع الحضارة, وتغذي المجتمعات بالقيم والمعارف, ولا يقتصر الأمر على مجرد الأجواء الاحتفالية, وإنما تعقد اليونسكو ورش عمل وندوات ومحاضرات ومناظرات حول النشر والتوظيف في النشر, والكتاب الورقي والكتاب الإليكتروني, ومستقبل صناعة النشر في العالم.
اليوم العالمي للكتاب يصادف ميلاد الشاعر والمسرحي الإنجليزي وليم شكسبير الذي ولد 23 إبريل نيسان عام 1564 في ستانفورد ببريطانيا في يوم, وشكسبير هو أشهر أدباء العالم على الإطلاق؛ حيث حظيت أعماله بالدراسة والتحليل والنقد, وحاز الكثير من الدارسين على درجات الماجستير والدكتوراه في أعماله, التي ذاع صيتها إلى أقاصي الأرض.
وربما يعود السبب في شهرة شكسبير إلى عمق تناوله للحياة الإنسانية, والشخصيات التي تحدث عنها, والقضايا التي ناقش خلالها الإنسان من الداخل؛ فمس القلوب وخاطب العقول, وأجبر العالم على قراءة أدبه ومشاهدة مسرحياته بعد وفاته بخمسين عامًا؛ إذ لم يحظَ الرجل بشهرة كشهرته اليوم طوال حياته, وحين توفى شكسبير لم يشيعه إلى قبره سوى أصدقائه وعائلته, ودقت له أجراس كنيسة ستانفورد كأي مسيحي بسيط.
أشهر أعمال شكسبير هي مسرحيته هاملت, التي تتناول قضية الثأر من العم الذي استولى على عرش أخيه, وتزوج أرملته بعدما سكب السم في أذنه, هاملت هو ابن القتيل الذي يطارده شبح والده ليطالبه بالثأر.
وأشهر مقولاته في المسرحية على لسان هاملت:

 

"أكون أو لا أكون .. تلك هي المسألة"
تختار اليونسكو المنظمة الدولية للتربية والثقافة والعلوم التابعة للأمم المتحدة كل عام مدينة من مدن العالم, وفق معايير خاصة لتكون عاصمة للثقافة العالمية, هذا وتدور المناقشات في أروقة المكتبات العريقة في أوربا والولايات المتحدة وكل أصقاع العالم, حول مستقبل الكتاب الإليكتروني والتوظيف في قطاع النشر.

 

في إطار الاحتفالات باليوم العالمي للكتاب:
في برنامج إكسترا على البي بي سي البريطانية ورد تقرير عن مستقبل الكتاب الإليكتروني في العالم, وتعرض التقرير لانتشار الكتاب الإليكتروني؛ نظرًا لارتفاع تكلفة إنتاج الكتاب الورقي, كما أن الكتاب الإليكتروني يعطي فرصة للكتاب المبتدئين في الولوج لعالم النشر.
صاحب إحدى دور النشر البريطانية يقول: "إننا نعطي فرصة للكتاب المبتدئين من خلال برنامج النشر التشاركي, هذا يعني أن يشترك كل من الكاتب والناشر في تكلفة الكتاب, واستدرك "إن بعض الكتاب المبتدئين ينتظرهم نجاح كبير".
نائب رئيس اتحاد الناشرين العرب تعرض للقرصنة الإليكترونية, ودورها في ضياع جهود الكتاب وقتل الدافعية للإبداع.
مسؤولة مكتب راصد ومشاركوه لحقوق الملكية الفكرية قالت: "إن قوانين مشددة تبدأ بالغرامة, وتنتهي بالسجن في حق من يعتدي على الحقوق الملكية للمؤلفين", وقال أحد العرب المقيمين في ألمانيا – والذين يستخدمون القرصنة الإليكترونية في تنزيل الكتاب من مواقع مخالفة: "إن العالم العربي يطالبنا بحقوق محددة, ويتناسى حقوق الإنسان", وتعرَّض التقرير لأحد متاجر الكتب المشهورة في لندن الذي أسسته سوزان foyles ابنة وليم فويلس, ويؤمه محبو الكتب والقُرَّاء من كل أنحاء بريطانيا.
المصدر : http://www.almnh.com/

الكلمات الداله للمواضيع

Related Posts