عروض بنده

24/07/2017

الزواج وآثاره الاقتصادية والاجتماعية

آثار الزواج الاقتصادية والإجتماعية
Share Button

الزواج واثاره الاقتصادية والاجتماعية


 

من سلسلة الدور الوقائي للاسلام

انعم الله عزوجل بنعم عظيمة وآيات جليلة تدعو الي التفكر في عجز الانسان مهما زاد علمه وعلا قدره علي ان يحصيها ويشكرها ومن هذه النعم نعمة وسنة الزواج التي شرعها الخالق عزوجل لعباده قال تعالي (وَمِنْ آيَاتِهِ أَنْ خَلَقَ لَكُم مِّنْ أَنفُسِكُمْ أَزْوَاجاً لِّتَسْكُنُوا إِلَيْهَا وَجَعَلَ بَيْنَكُم مَّوَدَّةً وَرَحْمَةً إِنَّ فِي ذَلِكَ لَآيَاتٍ لِّقَوْمٍ يَتَفَكَّرُونَ) [الروم: 21 فالزواج اية عظيمة وفوائدها جليلة دعانا الله عزوجل ان نتفكر فيها وقد أولي الاسلام بها عناية خاصة فقد قال النبي صلى الله عليه وسلم: (إنما أنا أعلمكم بالله وأخشاكم له ولكني أقوم وأنام وأصوم وأفطر وأتزوج النساء فمن رغب عن سنَّتي فليس مني) رواه البخاري ومسلم  . فالايات والاحاديث كثيرة في جانب الترغيب في الزواج وسننه واحكامه ولكني هنا سوف اشير الي بعض الاثار والفوائد الاقتصادية والاجتماعية التي نجنيها من تطبيق شرع الله عزووجل في سنة الزواج كالتالي:

1- الزواج وسيلة للغني ولسعة العيش قال تعالي(وَأَنْكِحُوا الْأَيَامَى مِنْكُمْ وَالصَّالِحِينَ مِنْ عِبَادِكُمْ وَإِمَائِكُمْ إِنْ يَكُونُوا فُقَرَاء َيُغْنِهِمُ اللَّهُ مِنْ فَضْلِهِ وَاللَّهُ وَاسِعٌ عَلِيمٌ) [النور: 32] وهذا تأكيد على أن الزواج سبباً للغني وقال ابن عباس رضي الله عنهما : (رغبهم الله في التزويج ، وأمر به الأحرار والعبيد ، ووعدهم عليه الغنى) . رواه ابن جرير الطبري (17/275) من طريق علي بن أبي طلحة ، وهي طريق صحيحة معتمدة عن ابن عباس وهناك اقوال كثيرة لإبن مسعود وعمر بن الخطاب وابوبكر وكثير من المفسرين والمحدثين تؤكد علي اهمية الزواج وفضله

فعن أبي هريرة – رضي الله عنه – ، عن النبي – صلى الله عليه وآله وسلم – قال : " ثلاثة حق على الله أن يعينهم : المكاتب الذي يريد الآداء ، والمجاهد في سبيل الله ، والناكح يريد أن يستعف") والمشاهد للواقع يري الكثير من القصص لمن ينوي الزواج ولا يكون ميسور الحال بل و يكون في ضيق وما أن يتزوج الا ويري أبواب الزرق تفتح له فما أعظمها من آية   .

2- ان الزواج يحمي الزوجين من الامراض البدنية الخبيثة (كالايدز والسرطان والامراض القلبية  والتناسلية وغيرها) والنفسية ويعزز الصحة والسعادة والشعور بالرضا والطمانينة وقد اثبت الكثير من الابحاث العلمية الغربية ذلك فسبحان من جعل في الزواج السكينة والمودة والحماية من الفتن والوقوع في الفواحش .

3- تكاثر النسل وعمارة الارض فالاسلام دين الوسطية ولذلك فلا رهبانية في الاسلام وان الزواج هو الوسيلة الشرعية لتكاثر النسل والترابط الاسري الذي يحققه تطبيق الشريعة الاسلامية ومن اثارها نشأة جيلاً من الشباب منتجاً ومتحملاً للمسئولية معمراً للأرض محققاً لمبدا الخلافة في الارض فالاسرة هي اللبنة الاولي في المجتمع وهي الاساس ،والذرية تكون عونا لآبائهم في الحياة وتدبير شئونها وبصلاح الذرية توجد أسباب الانتاج والتنمية والازدهار فالتكاثر السكاني ليس عائقا كما يدعي القائلين والا لما رأينا أكبر دولة كالصين سكاناً تغزو العالم وتحقق المكانة الاقتصادية الثانية عالمياً وكذلك اليابان رغم قلة مواردها وزيادة سكانها .

4- الزوج السعيد هو أكثر ابداعاً وانتاجاً من الأعزب فوفق بعض الابحاث التي تمت في امريكا رصدت أن العلماء المتزوجين اكثر ابداعاً وكذلك الموظفين المتزوجين بطرق شرعية هم الأكثر استقراراً وانتاجاً في اعمالهم فسبحان من جعل السكن والسكينة في الزواج .

5- الزواج صمام آمان للمجتمع ككل والافراد من الوقوع في المحرمات مثل الزنا والدخول إلي عالم الادمان والمخدرات فقليلا ما نجد زوجا مسلم يقع في مثل هذه المشاكل التي حرمها الله وجعل الزواج حصناً للزوج ممن الوقوع في المحرمات وفساد المجتمع قال رسول الله صلي الله عليه وسلم(« يا مَعْشَرَ الشَّبَابِ من اسْتَطَاعَ مِنْكُمْ الْبَاءَةَ فَلْيَتَزَوَّجْ، فإنه أَغَضُّ لِلْبَصَرِ، وأَحْصَنُ لِلْفَرْجِ، وَمَنْ لم يَسْتَطِعْ فَعَلَيْهِ بِالصَّوْمِ فإنه له وِجَاءٌ) وهنا لايخفي علي أحد مدي الاضرار الصحية والتكاليف التي تتبناها الدول الغربية لعلاج المشاكل والأمراض التي تنتج من الزنا والفواحش وادمان الخمور .   

6- ان الزواج يقوي الروابط الاسرية وبالتالي يتآلف المجتمع ويقوي بسبب المصاهرة مما يقضي علي الكثير من الصراعات والاختلافات ويعزز التعاون علي البر والتقوي  .

وبعد هذا الطرح السريع لبعض الجوانب المختصرة لفوائد الزواج علي المستوي الاقتصادي والاجتماعي رغم عجزي عن الالمام بكل جوانب الحكم والفوائد والأيات في هذا الأمر الذي شرعه الله لخلقه لتحقيق السكينة والرحمة والمودة ولإعمار الارض فيجب علينا ان نفهم جيداً الحقوق والواجبات التي اوجبها لنا الشرع الحنيف لتحقيق المقاصد الشرعية من الزواج وبالتالي السعادة وجني الفوائد والحفاظ علي الانسان وتكاثره وتنمنية المجتمع وترابطه .وأخيرا نسأل الله ان يعلمنا ما ينفعنا وان يعنّا علي شكر نعمه وتطبيق شرعه .

يمكنك الإشتراك في قائمتنا البريدية كي تبقى على اطلاع دائم بجديد موضوعات جامعة المنح للتعليم الإلكتروني .

Enter your email address:

Delivered by FeedBurner

الكلمات الداله للمواضيع

Related Posts