11/12/2016

صحة الطفل في الأيام الأولى

حياة الطفل في الايام الاولى
Share Button

صحة الطفل في الأيام الأولى

صحة الطفل يتعلق بها مستقبله وطريق عيشه طوال عمره, وقد تتسبب الأخطاء التي تبدو صغيرة في مشكلات كبيرة في المستقبل؛ كالإعاقة المستديمة, أو الأمراض المزمنة, أو الإصابة بفيروسات قاتلة.

تبدأ صحة الطفل من متابعة الجنين أثناء الحمل, والتحذير من تناول الأدوية التي قد تسبب تشوهات, أو إعاقة عقلية بعد خروجه إلى الدنيا, كما أن ظروف عملية الولادة لابد أن تتلاءم مع المقاييس والمعايير السليمة للتعقيم.

 عند ولادة الجنين  يراعى بعض الأمور الروتينية؛ مثل قطرة العين ودواء مناسب للانتفاخ؛ لأن أمعاء الطفل تكون خفيفة وغير مرنة؛ مما يتسبب في حدوث انتفاخات, كما ينبغي متابعته بالمطهر المناسب لمشبك السرة، حتى لا تحدث التهابات أو تعفن للسرة.

الطفل والصفراء:

يعانى أغلب الأطفال في الايام الأولى من ظهور الصفراء التي لها آثار؛ منها: اصفرار الجلد والأظافر, وبياض العين, وعند ارتفاع نسبتها إلى 18 أو 19؛ فإن الطفل ربما يتوقف عن الرضاعة الطبيعية, وينبغي عندئذٍ وضعه في الحضان.

 ويرجع سبب ظهور الصفراء إلى عدم نضج الكبد بالشكل الكافي, الذي يمكن من التعامل مع مادة كيماوية خاصة داخل الدم، وهذا يتسبب في ظهور الصفراء, وتنقسم الصفراء إلى قسمين؛ صفراء فسيولوجية, وصفراء مرضية.

الصفراء الفسيولوجية: وهي التي توجد في أغلب الحالات، أما الصفراء المرضية فهي نادرة, ويتوجب معها – كما قلنا – اللجوء للحضانة.

 ويحذر الأطباء من وضع اللمبة النيون للطفل المصاب بالصفراء؛ لأن ذلك قد يدمر خلايا المخ, وضوء الشمس في الصباح المبكر قد يساعد فعلا على التخلص من الصفراء، لكن في مدة من 3:5 دقائق ليس أكثر.

صحة الطفل في الأيام الأولى تتأثر بطريقة ارتدائه للملابس المناسبة مع درجة الحرارة, والتغيير المستمر للحفاضات.

صحة الطفل والحفاضات:

تغيير الحفاضات يحافظ على صحة جلد الطفل من التهرؤ والالتهابات, ويوصي الأطباء بالابتعاد عن الحفاضات, التي لا تحمل علامة تجارية أو مصنوعة في بير السلم؛ لأنها قد تسبب العقم عند الإناث مستقبلا, كما أن التسرب قد يؤذي صحة الطفل.

 تتسبب الروائح الكريهة في التأثير على المزاج العام لدى الكبار والأطفال؛  لذا فإن تهوية الأماكن التي يوضع بها الأطفال الصغار له دور كبير في تقليص فرص إصابتهم بالأمراض.

الأطفال والتطعيم:

يتسبب إهمال تطعيم الأطفال في السنوات الأولى, وتحليل الغدة الدرقية في الإصابة بالشلل "شلل الاطفال", أو مشكلات أخرى.

 عند  زيارة الطبيب  للمرة الأولى عقب الولادة مباشرة, عادة ما يردد هذه العبارة "لابد من الرضاعة الطبيعية في اليومين الأولين"؛ لأن لبن المسمار مهم لإعطاء الطفل المناعة اللازمة طوال حياته, ويحذر الأطباء من إبدال  غير الأم المرضعة بها.

 في الأيام الأولى للطفل يحذر من تداوله وتقبيله في فمه, أو إهمال الرضاعة عند وجود الصفراء وارتفاع نسبتها؛ فإن أهم شيء في علاج الصفراء هو الإرضاع المستمر.

 صحة الطفل والحيوانات:

 إبعاد الطفل عن الحيوانات الأليفة, بل وإبعاد الأم الحامل من أماكن الحيوانات الأليفة يقيها الأمراض, التي تدخل إلى الجنين من القطط  والكلاب, وغير ذلك في الأيام  الأولى, أهم شيء صحة الطفل.

لا تنسى الاشتراك في القائمة البريدية لجامعة المنح كي تبقى على اطلاع دائم بجديد موقعنا.

 

Enter your email address:

Delivered by FeedBurner

الكلمات الداله للمواضيع

Related Posts